فن الإدارة : الإدارة الهندسية وادارة المشاريع

14 أبريل 2011

هيكلة الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد

Filed under: خواطر — bageis111 @ 11:32 ص

صدرت القرارات الملكية الكريمة في 13 ربيع الآخر من عام 1432 هـ وهي تعانق احتياجات الوطن والمواطن، فحظي المواطن بالكثير من الخيرات التي يعرفها وتحدث عنها وابتهج بها الجميع، كما أن الوطن حظي بما يقويه ويعزز مكانته ويحفظ له الأمن والآمان والاستقرار.
ومن بين هذه القرارات جاء قرار إنشاء ” الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد “، والتي ترتبط بأعلى سلطة بالدولة مباشرة. وعُين الأستاذ / محمد بن عبد الله الشريف رئيساً لها بمرتبة وزير، الذي نسأل الله له التوفيق والسداد.

ومن هنا تأتي أسئلة كثيرة هامة منها كيف ستهيكل هذه الهيئة؟ وما هي الإدارات التي سوف تتضمنها؟ ومن هم منسوبها؟
ولكي نقترب من الإجابة على هذه الأسئلة ونطرح ما يثير النقاش الصحي حولها: دعونا نبدأ بالمفهوم العام لدى رجل الشارع عن الفساد: فالفساد هو سلوك اجتماعي يتمحور حول “الأنا” يتمثل في استعمال الوظيفة العامة للمصلحة الخاصة بشكل ليس له أصل من تشريع قانوني، يسعى المستفيد منه إلى تجاوز الفطرة الأخلاقية السليمة وتعاليم الدين الحنيف فيرتكب ما لا يقبله الضمير الحي وينبذه الدين والمجتمع من تجاوز للأنظمة والتشريعات حتى تُستأثر المنافع وتُمنع من خلاله الحقوق أو تعطى لمن لا يستحقها.

وهذا التعريف نجد انه واسع المعالم، من خلاله صنف المختصون الفساد إلى فساد واسع و ضيق. فالفساد الواسع يغطي ما ينتج من هذا السلوك من مصلحة للفرد او المجموعة بطريقة غير مباشرة، ومنها على سبيل المثال: تعيين أحد الأقارب ضمن منطق المحسوبية أو الحصول على تسهيلات خدمية تتشكل على شكل معلومات أو تراخيص أو استثناءات أو تجاوزات .. الخ وهذا كله ضمن مبدأ “شد لي و أقطع لك”، أما الفساد الضيق فهو ما التصقت به المصلحة بالمستفيد بشكل مباشر، وأيضا على سبيل المثال: أخذ رشوة عينية أو سرقة أموال الدولة أو اختلاس شيء منها .. الخ.
أما عن أنواع الفساد فقد صنفها البعض بالتالي:
1. الانحرافات التنظيمية: ومنها مخالفات الموظف العام التي تتعلق بمهام عمله، مثل صرف شيء من وقت العمل إلى ما لا يخدمه، التستر على من لا يعمل الحد الأدنى من العمل الموكل إليه، عدم تطبيق أنظمة العمل أو التهاون في تطبيقها، عدم الجودة في أداء العمل والبحث عن أي وسيلة للتخلص منها ومن مسؤوليتها، ..الخ
2. الانحرافات السلوكية: ومنها مخالفات الموظف العام التي تتعلق بممارسته لمهنته ووظيفته، مثل ممارسة ما يخل بهيبة الوظيفة وكرامتها، الظلم والجور وسلب الحقوق أو حتى تأخيرها أو منحها لمن لا يستحق، ايضا مخالفات ضمن لجان تحليل العروض وترسية المشاريع، التعامل مع الوساطة من مبدأ تبادل المصالح لا من مبدأ الشفاعة الحسنة … الخ
3. الانحرافات المالية: ومنها مخالفة الموظف العام للقوانين والمبادئ والإحكام المالية أو التعسف في تطبيقها أو التجاوز والاستثناء لبعض اشتراطاتها دون مبرر يجيز ذلك أو التلاعب بالقوائم المالية أو تبديد المال العام أو التهاون في رعايته .. الخ
4. الانحرافات الجنائية: ومنها المخالفات التي يجرمها القانون بشكل واضح ومنصوص عليه كالرشوة والاختلاس والتزوير والسرقة .. الخ.
كما يمكن تصنيف مكافحة الفساد بطرق عديدة منها التركيز على مكافحة الفساد من المستفيدين من داخل بيئة العمل، ومنها ما يركز على مكافحة الفساد من المستفيدين خارج بيئة العمل (كالمقاولين والموردين وامثالهم)

اذن كيف ستهيكل هذه الهيئة؟ وما هي الإدارات التي سوف تتضمنها؟ ربما يكون من الصواب أن تهيكل الهيئة بناء على أنواع الفساد سابقة الذكر، فتشكل إدارات تهتم وتختص في كل نوع من أنواع الفساد على حده، فيساعدها تخصصها في التعلم أكثر واكتساب خبرات عديدة تمهد للهيئة بانجاز ما يتطلع إليه الوطن والمواطن. ويشكل فرق عمل (شعب) ضمن كل ادارة تختص اما بقطاع معين او منطقه معينه وهكذا، ويضاف إليها إدارات أخرى لدعم عملها وتسهيله مثل إدارات الخدمات العامة وإدارة التعامل مع الجمهور وإدارة الشئون الإدارية والمالية والإعلام والعلاقات العامة وغيرها على النحو التالي:

نلاحظ في الهيكل المقترح انه أشتمل على إدارة لتطوير التشريعات والنظم الإدارية والمالية والرقابية في كل من الإدارتين الرئيسيتين الخاصة بمكافحة الفساد من المستفيدين من داخل/خارج بيئة العمل، وذلك حتى يكون هناك فعلا تطبيق لمفهوم المكافحة الوارد في مسمى الهيئة وأيضا يكون هناك نوع من التركيز والتخصص في الدراسات والأبحاث الخاصة في تطوير الأنظمة وسد الثغرات التي يستغلها ضعفاء النفوس وأيضا معالجة مسببات الفساد أو ما قد يعتبر نقاط في النظام قد تستخدم مبرر للأفراد لإتباع نهج الفساد.

كما أشتمل الهيكل على إدارة خاصة بمتابعة الأوامر السامية والتأكد من تطبيقها بحذافيرها وكتابة تقارير للمقام السامي بتقدم تنفيذها، وهنا فصلت هذه الإدارة لتكون إدارة قائمة بذاتها وذلك لأن الأوامر السامية تأتي بطبيعة شمولية وكبيرة وقد يتداخل في تطبيقها أكثر من وزارة كما أنها تتصف بأن وقت صدورها غير معلوم وتتطلب اهتمام خاص ولذلك حتى لا يكون هناك مقاطعة لعمل باقي الإدارات في الهيئة فشكلت إدارة تختص بهذا الأمر وتتعامل معه بما يناسبه.
أيضا نلاحظ أن إدارة مكافحة الفساد من المستفيدين من خارج بيئة العمل تكون مرتبطة بشكل كبير بالمشاريع والمشتروات وبالتالي وجود طاقم متخصص بعمليات إدارة المشاريع يكون مطلب مهم، وبالتالي يمكن دمج المطلب الذي قرأنا عنه كثيرا من قبل الكثير من المهتمين بإدارة وتخطيط المشاريع بوجود هيئة عليا تشرف على تنفيذ المشاريع الحكومية وإدارتها أقول يمكن دمجه مع فريق عمل الهيئة الوطنية للفساد وبذلك نكون قد “ضربنا عصفورين بحجر” فلا يمكن لهيئة مكافحة الفساد أن تؤدي عملها بمعزل عن متخصصين في مجال إدارة المشاريع يساهموا معها في مكافحة الفساد ومراجعة وتطوير الأنظمة واللوائح ذات العلاقة وإصدار منهجية لإدارة المشاريع قياسية، وفي نفس الوقت يقيموا أداء المشاريع ويقيموا أي مبررات للتأخير أو ارتفاع الكلفة أو تغيير في المواصفات أو غيرها بما يمتلكونه من خبرة وبالتالي يستطيعوا أن يقيموا ما يعتبر نوع من أنواع الفساد من ما لا يمكن اعتباره من الفساد أصلا.

أما عن السؤال ” ومن هم منسوبها؟” فهنا اعتقد أن من ينتسب إلى هذه الهيئة نوعان، أولهما موظفون يقومون بالأعمال الإدارية والمالية ومثيلاتها مثلهم مثل الموظفين في الإدارات الحكومية الأخرى، أما النوع الثاني فهم خبراء وأصحاب مؤهلات عالية يمتازوا بالفكر وقوة التحليل والتخصص عُرفوا بإتباع النظام والنزاهة والشجاعة في قول الحق والدبلوماسية -لا المجاملة-، أقوياء الحجة لا يخشون في الله لومة لائم، وهذا حتى لا ينطبق فيهم القول “فاقد الشيء لا يعطيه”. أيضا مهم أن يكونوا غير نمطيين أو بيروقراطيين أي من دعاة التطوير والتغيير حتى لا يشرعوا أو يدعوا – بحجة مكافحة الفساد – إلى تعقيد الإجراءات أو نزع مرونتها وبالتالي يصلحوا من جانب ويفسدوا من جانب آخر.

Advertisements

اكتب تعليقُا »

لا توجد تعليقات حتى الأن.

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..

%d مدونون معجبون بهذه: